كأس القارات : خمسة أسباب تفسر هزيمة الكاميرون أمام شيلي

منتخب الكاميرون، ممثل أفريقيا في كأس القارات Copyright -StarAfrica.com

في أول ظهور له في مسابقة كأس القارات التي تدور حاليا في روسيا، تكبد منتخب الكاميرون هزيمة قاسية أمام منتخب الشيلي القوي. موقع “أورنج فوتبول كلوب” يرصد لكم 5 أسباب تفسر هزيمة ممثل كرة القدم الأفريقية :

1/ نقص الخبرة على المستوى الدولي : بالرغم من أن معظم اللاعبين ينشطون في الدوريات الأوروبية، فإنهم يفتقدون لخبرة المستوى العالمي، عكس منتخب شيلي الذي يضم في صفوفه عدة لاعبين متعودين على المستوى العالي على غرار ماوريسيو إيسلا، لاعب اليوفنتوس السابق وأرتورتو فيدال، لاعب بايرن ميونيخ الألماني وألكسيس سانشيز، نجم أرسنال الإنجليزي.

2/ التأثيرات النفسية للهزيمة الثقيلة أمام كولومبيا : بدا لاعبي منتخب الكاميرون متأثرين بشكل كبير بالهزيمة الثقيلة التي تلقوها خلال المواجهة الودية أمام كولمبيا 4-0، مما منعهم من اللعب على حقيقة مستواهم.

3/ ضعف لاعبي خط الوسط المدافع : فشل ثنائي الوسط الدفاعي في القيام بواجبه على الوجه الأكمل، مما أفرز سيطرة شيلية واضحة على خط وسط الميدان، كادت أن تؤشر لعدة أهداف لولا تألق حارس المرمى أوندوا…

4/ التحفظ الدفاعي لهوغو بروس : دخل المدرب البلجيكي المباراة بنوايا واضحة تتمثل في تحقيق نتيجة التعادل، الأمر الذي جعل بطل قارة أمريما الجنوبية يسيطر على المباراة ويخلق العديد من الفرص السانحة، ولم يغير هذا الأخير من تكتيكه الدفاعي، بالرغم أنه كان من الممكن استغلال الثغرات الدفاعية في منتخب شيلي.

5/ تراجع مستوى موكوندجو : عرف مردود نجم لوريون الفرنسي تراجعا رهيبا مقارنة مع ما قدمه خلال مسابقة أمم أفريقيا الغابون 2017، ويمكن القول أن عدم ظهور هذا الأخير بمستواه العادي شكل أحد أهم أسباب خسارة منتخب الكاميرون في ظهوره الأول في كأس القارات.

لمزيد من الاخبار والفيديوهات انضموا لمحبي ستار أفريكا عربية على الفايسبوك و التويتر.