هل عاقبت جماهير الافريقي فريقها أم تجنبت وقوع كارثة ؟

النادي الافريقي

قررت أمس روابط جماهير النادي الافريقي في بيان رسمي مقاطعة مباراة فريقها ضد ريفرز يونايتد النيجيري في اطار الجولة الأولى من منافسات دور المجموعات من كأس الكنفدرالية الأفريقية.

و جاء هذا القرار بعد أحداث الدربي الأخير و معاقبة الفريق بثلاث مباريات دون حضور جمهور بالإضافة لحملة الاعتقالات في صفوف الأحباء.

و يرى الكثيرون أن هذا القرار خاطئ خاصة و أن الفريق في حاجة لكل جماهيره في مثل هذه المواعيد الهامة.

في المقابل يرى آخرون أن هذا القرار صائب و سيجنب التصادم بين الألتراس و قوات الأمن و الذي قد ينجر عنه فرض عقوبات قاسية على النادي .

و يتخذ الاتحاد الأفريقي قرارات صارمة في خصوص أحداث العنف و الشغب و تصل العقوبات لحد حرمان الفرق من المشاركة في المسابقات القارية لمدة 3 سنوات .

و تعد طريقة احتجاج جماهير الأحمر و الابيض مسؤولة و حضارية خاصة و أن فرقا كلازيو و روما و ميلان اتبعتها بعد أن تواجدت الأمن الإيطالي في المدرجات لفصل الجماهير و روابط الأحباء.

و لتذكير فان مباراة الافريقي تلعب اليوم على الساعة الخامسة بتوقيت غرينيتش .

لمزيد من الاخبار والفيديوهات انضموا لمحبي ستار أفريكا عربية على الفايسبوك و التويتر.